Algeria GO NOW!

التخطيط لإيجاد الحلول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

التخطيط لإيجاد الحلول

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء مايو 17, 2016 8:49 am

التخطيط لإيجاد الحلول
التخطيط لإيجاد الحلول:

تتضمن هذه العملية بناء مخطط لإيجاد الحل. وتكرره هذه المرحلة لغربلة الأبدال، ويتم ذلك بأن يبذل الطالب جهداً ذهنياً متقدماً لاتخاذ قرار بشأن البديل أو الأبدال التي ستضمن العمل والتجريب.
ويتم تدريب الطالب حتى تنجح أداءاته في هذه الخطوة على ممارسة ذهنية متقدمة، يدرك فيها الموقف ككل، وفق علامات،ويقوم فيها بعمل استبصارات ذكية، ويستبعد فيها الأمور والقضايا غير المتعلقة، وبذلك يشعِب الأفكار البسيطة التي تتدنى درجة ارتباطها بحيث يمكن إهمالها.
ويمكن ذكر المهارات المتضمنة في هذه المرحلة بالتالي:
1 ـ تحديد المجال المعرفي والمهاراتي والخبراتي الذي يقع ضمنه البديل.
2 ـ تحديد المواد والخبرات المتعلقة بالبديل الضرورية له.
3 ـ تحديد المهارات اللازمة للنجاح في معالجة البديل.
4 ـ حصر الإشارات أو الأمارات التي تدلل على المجال.
5 ـ تحديد النتائج بصورة نظرية إستناداً إلى الأمارات والإشارات المتوافرة.
6 ـ توظيف آلية اختبار, والتحقق للبديل وفق خطوات أو مراحل.
1 ـ دور المعلم في التخطيط:
ويتمثل دور المعلم في كونه المنظم والمهيء والمساعد لإنجاح مهمة الطالب، ولا يقدم المعرفة والخبرات للطالب، إلا حينما يقوم بطلبها.
ويمكن للمعلم أن يقسم الطلبة إلى مجموعات ويتنقل بينهم ويناقشهم، ويتأكد من سوية السير، وتقديم الأسئلة التصحيحية حين يلزم الأمر إلى أن يتأكد أن الطلبة قد ساروا في الطريق الصحيح. ويمكن ذكر دور المعلم في التخطيط في الممارسات الآتية:
1 ـ مساعدة الطلبة على توضيح وتبيين المجال المعرفي، والخبرات المهاراتية وموضوع البديل.
2 ـ مساعدة الطلبة للحصول على المواد اللازمة.
3 ـ مساعدة الطلبة على صياغة النتائج المستندة على المجال.
2 ـ دور الطالب في التخطيط:
يتمثل دور الطالب في النشاط والحيوية والفاعلية لتنظيم الخبرات والمعارف والمواد لكي يتم فيها التأكد من قابلية الأبدال للتجريب والإختبار. وذلك يتطلب أن يتدرب الطالب على ممارسة الأنشطة التالية:
1 ـ إتخاذ قرار بما توافر من المعرفة والخبرات والمهارات اللازمة لإعداد الأبدال للحل.
2 ـ تحديد المواد اللازمة.
3 ـ الحصول على المعرفة والمواد اللازمة.
4 ـ صياغة النتائج بصورة قابلة للملاحظة وفق معايير.
5 ـ أن يخير نفسه عن طريق الحديث الذاتي للخطوات التي سيتم وفقها التحقق من البديل.
3 ـ المؤشرات النوعية للتخطيط:
إن توافر عدد من الأمارات تجعل المعلم يطمئن على تحقيق مهارة التخطيط لدى طلبته وتوفر الكفاية لديهم على ممارستها في معالجة تعلمهم الصفي وفق أي مادة دراسية أو خبرة تعليمية تقدم لهم.
ومن الأمارات التي يمكن أن يستند المعلم إليها كإشارة على توفر المهارة، الأمارات الآتية:
1 ـ اتخاذ الطلبة قرارات بشأن المعرفة والمهارة اللازمة.
2 ـ نجاح الطلبة في تحديد المواد والخامات اللازمة.
3 ـ صوغ الطلبة لأنفسهم ما يريدون تحقيقه في نهاية تعلمهم أو تفاعلهم.
4 ـ أن يتحدث الطلبة لأنفسهم وفق صياغة دقيقة على نتائج تعلمهم على صورة أداء مقابل للملاحظة والقياس وفق معايير قابلة للتحقق.

أبو عمار الأنصاري

Admin
Admin

عدد المساهمات : 205
تاريخ التسجيل : 12/05/2016

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wwww.umbb.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى